- ثلاثة أعوام من الصمود
- اليمن ستنتصر بأذن الله
- الأخبـــار

مؤتمر صحفي لوزير النقل حول القرصنة الجوية والانتهاكات للسيادة اليمنية من قبل العدوان (2018.09.15)
 
مؤتمر صحفي لوزير النقل حول القرصنة الجوية والانتهاكات للسيادة اليمنية من قبل العدوان

نظمت وزارة النقل والهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد اليوم بصنعاء مؤتمرا صحفيا حول القرصنة الجوية والانتهاكات للسيادة اليمنية من قبل دول تحالف العدوان وفي المؤتمر أكد وزير النقل اللواء الركن /زكريا الشامي أن دول العدوان تمارس القرصنة الجوية في الأجواء اليمنية على كافة الرحلات المدنية والإنسانية والأساسية وبشكل مباشر وآخرها منع طائرة الوفد الوطني من الوصول إلى مطار صنعاء الدولي لنقله إلى مفاوضات جنيف. وقال " لقد تمادى العدوان في افتراءاته التي يختلقها كل مرة ولدينا الأدلة الدامغة التي تبين زيف وكذب تحالف العدوان". وأضاف " لقد قصف العدوان المطارات المدنية كاملة لشل حركة الطيران المدني وإغلاق العديد من القطاعات والخطوط الملاحية في وجه شركات الطيران وكذا إغلاق الأجواء اليمنية بشكل كامل قرابة شهرين وبعد ضغوطات على العدوان تم فتح القطاع الشرقي بينما لا يزال القطاع الغربي مغلقا الذي يعتبر من الخطوط ذات الجدوى الاقتصادية لشركات الطيران العالمية". وأشار وزير النقل إلى أن قصف المطارات أثر بشكل مباشر على مختلف القطاعات في اليمن بصورة عامة وهيئة الطيران بشكل خاص خاصة أنشطة قطاع النقل الجوي بالإضافة إلى أن توقف شركات الطيران عن التشغيل تسبب في عدم سفر الكثير من المرضى وتوقف الأعمال خصوصا في القطاع الاقتصادي والتجاري. كما أكد أن تحالف العدوان اعترض العديد من الطائرات الدولية منذ بداية العدوان ومنها الطائرة العمانية وكذا طائرة الطوارئ التابعة للحكومة الروسية والصليب الأحمر والطائرات الأممية عدة مرات ومنها توقيف طائرة المبعوث الأممي نهاية أغسطس الماضي بمطار صنعاء الدولي لعدة ساعات . وأدان بيان صادر عن وزارة النقل في المؤتمر الذي حضره وكيل الوزارة لقطاع الطيران عبدالله العنسي ورئيس الهيئة العامة للطيران المدني الدكتور محمد عبدالقادر والوكيل المساعد لقطاع المطارات محمد الشريف ومدير النقل الجوي الدكتور مازن غانم.. القرصنة الجوية والانتهاكات للسيادة اليمنية من قبل تحالف العدوان بقيادة السعودية والإمارات. وأكدت وزارة النقل في البيان أن شن دول العدوان لحرب عسكرية وسياسية واقتصادية أثر بشكل كبير على حركة الطيران وإغلاق المطارات اليمنية بما فيها مطار صنعاء الدولي الشريان الرئيسي للجمهورية اليمنية. وندد البيان بعرقلة ومنع رحلات المنظمات الدولية والأمم المتحدة بالهبوط في مطار صنعاء الدولي ..معتبرا ذلك مخالفا لكافة المواثيق والمعاهدات والقوانين الدولية. وأشار البيان إلى أن عدد الرحلات التي تم التصريح لها من قبل الهيئة العامة للطيران المدني والأرصاد منذ بداية العدوان حتى يوليو 2018م ألفين و693 رحلة نفذ منها ألف و939 رحلة وإلغاء 754 رحلة بسبب عرقلة دول تحالف العنوان. وطالبت وزارة النقل الأمم المتحدة والمجتمع الدولي الضغط على دول تحالف العدوان لإيقاف هذا الصلف والتعنت الذي يتنافى مع القوانين الدولية وإنهاء الحصار المفروض على اليمن.



طبــاعة | حفظ | ارسل لصديق
	إسمك  	  :  
	بريدك           : 
	بريد صديقك   : 
                                    
    






















 
- تقرير الهيئة لسنة 2009م
- عمليات الهيئة
  هاتف العمليات:01/308633
  الفاكــس:01/308634
- تقرير الهيئة لسنة 2010م
-ورشة عمل
LTAA 2010 - 2018 © جميع الحقوق محفوظة | الهيئة العامة لتنظيم شئون النقل البري