سادس ايام العيد قيادات الهيئة يشاركون فرحه عيد الفطر المبارك مع مندوبين الهيئة والجهات الامنية محافظة إب .. خامس ايام العيد قيادات الهيئة يشاركون فرحه عيد الفطر المبارك مع مندوبين الهيئة والجهات الامنية محافظة تعز .. رابع ايام العيد قيادات الهيئة يشاركون فرحه عيد الفطر المبارك مع مندوبين الهيئة والجهات الامنية محافظة البيضاء .. في ثاني ايام العيدقيادات الهيئة يشاركون فرحه عيد الفطر المبارك مع مندوبين الهيئة والجهات الامنية محافظة صعدة .. منظمة السلام الدولي للثقافة والإعلام تمنح رئيس الهيئة درع المنظمة من الدرجة الأولى .. رئيس الهيئة يكرم الفائزين في المسابقة الرمضانية .. اجتماع لجنة المناقصات .. اختتمت اليوم بوزارة النقل الندوة الخاصة بقيادات الهيئة العامة لتنظيم شؤون النقل البري تحت عنوان أهمية التكامل المؤسسي في تنفيذ الدراسات التحليلية .. في الاجتماع الدوري لمدراء العموم رئيس الهيئة يؤكد على أهمية التقييم الوظيفي .. رئيس الهيئة يجتمع بالموظفين ..
23 يونيو (حزيران) 2018م
- ثلاثة أعوام من الصمود
- اليمن ستنتصر بأذن الله
- الأخبـــار

صنعاء هي العاصمة السياسية والتاريخية لليمن (2017.02.22)
 
صنعاء هي العاصمة السياسية والتاريخية لليمن

صنعاء هي العاصمة السياسية (رسمياً) والتاريخية لليمن وواحدة من أقدم المدن المأهولة باستمرار ولها تاريخ من القرن الخامس قبل الميلاد على الأقل . تقع في وسط البلاد في منطقة جبلية عالية على جبال السروات، ترتفع عن سطح البحر 2300 متر. وقديماً كانت المدينة لا تحتل سوى مساحة صغيرة من قاع صنعاء الفسيح الذي يمتد من جبل نُقم شرقاً وجبل عيبان غرباً، ولكنها تزايدت في العهود الإسلامية واتسعت دائرة سورها. وفي القرون الأخيرة استحدثت في غربها بير العزب تلاصقها وتفوقها مساحةً، وكان للوجود العثماني اليد الطولى في إنشائها، وفي غربي بير العزب أقيم في القاع في القرن السابع عشر حي يهود صنعاء. ومنذ قيام ثورة 26 سبتمبر 1962 بدأت صنعاء تشهد تغييرات هائلة وامتدت صنعاء القديمة و(بير العزب) خارج أسوارها وتكثف زحفها العمراني في جميع الاتجاهات. يطلق عليها أمانة العاصمة في الأوساط الرسمية، وهي المركز الإداري لمحافظة صنعاء، ويبلغ عدد سكانها قرابة 2,957,000 نسمة بحسب إسقاطات عام 2015، تقسم أمانة العاصمة إدارياً إلى 9 مديريات، تكتسب أهميتها باعتبارها العاصمة السياسية والتاريخية للجمهورية اليمنية، حيث تتركز فيها الوزارات والمؤسسات والمصالح الحكومية، فضلاً عن النشاط التجاري والصناعي الواسع، تمتاز مدينة صنعاء بطابع معماري فريد مما أهلها لتكون من ضمن المدن التاريخية العالمية، وهي واحدة من مدن العالم الأكثر جمالاً . ويتميز مناخ العاصمة بالاعتدال في فصل الشتاء وفي فصل الصيف. صنعاء القديمة من مواقع التراث العالمي لليونسكو ولها طابع مميز بسبب الخصائص المعمارية الفريدة، وعلى الأخص المباني متعددة الطوابق المزينة بأشكال هندسية و وفقاً لبعض الأساطير، سميت صنعاء باسم مدينة سام نسبةً إلى سام بن نوح، كما تعرف باسم مدينة أزال نسبة إلى أزال بن يقطن حفيد سام بن نوح.وفقا لأسطورة أخرى ولكن صنعاء مدينة سبئية في الحقيقة وأول نص بخط المسند يشير إليها يعود للقرن الخامس قبل الميلاد، وجاء ذكرها وفق السبئيين بصيغة "صنعو" وهي مشتقة من كلمة "مصنعة" باللغة السبئية والتي تعني الحصن. قال أبو العباس القلقشندي:«مدينة عظيمة تشبه مدينة دمشق في كثرة مياهها وأشجارها، وهواؤها معتدل وكانت في الزمن المتقدم تسمى أزال وهي بيد إمام الزيدية داخلة تحت طاعته هي وما حولها. وقد استحدث عليها حصن تعز فصار منزل لبني رسول ملوك اليمن الآن.»، وقال ابن رستة: «هي مدينة اليمن وليس باليمن لا تهامة ولا بالحجاز مدينة أعظم منها ولا أكثر عملا وخيرا وأشرف أصلا ولا أطيب طعاما منها.» وقال عمارة بن أبي الحسن الحكمي:« ليس بجميع اليمن أكبر ولا أكثر مرافق وأهلاً من صنعاء، وهو بلد في خط الاستواء، وهي من الاعتدال من الهواء بحيث لا يتحول الإنسان من مكان طول عمره صيفاً ولا شتاءً، وتتقارب بها ساعات الشتاء والصيف، وبها بناء عظيم قد خرب، وهو تل عظيم عال وقد عرف بغمدان.» وقال أبو محمد الهمداني: «وهي أم اليمن وقطبها لأنها في الوسط منها ما بينها وبين عدن كما بينها وبين حد اليمن من أرض نجد والحجاز، وكان اسمها في الجاهلية أزال ويسميها أهل الشام القصبة، وتقول العرب: لابد من صنعاء، ولو طال السفر.»



طبــاعة | حفظ | ارسل لصديق
	إسمك  	  :  
	بريدك           : 
	بريد صديقك   : 
                                    
    






















 
- تقرير الهيئة لسنة 2009م
- عمليات الهيئة
  هاتف العمليات:01/308633
  الفاكــس:01/308634
- تقرير الهيئة لسنة 2010م
-ورشة عمل